الجمعة, 24 أوت 2018 14:43

مفتي مصر السابق يشن هجوما حادا على القرضاوي إثر تغريداته حول الحج

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

شن مفتي مصر السابق، الشيخ علي جمعة، هجوما حادا على رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، يوسف القرضاوي، بسبب تغريدته الأخيرة حول موسم الحج في العام الحالي.

 

وقال جمعة، في حديث لصحيفة “عكاظ”، مساء أمس الأربعاء، إن فتوى القرضاوي “مرفوضة”، مشيرا إلى أن وجود أكثر من 2.5 مليون حاج من شتى بقاع الأرض دليل على “مدى شغف العالم الإسلامي بأداء الركن الـ5 من أركان الإسلام”.

وشدد جمعة، حسب الصحيفة، على “حرمة تسييس الحج وإثارة النزاعات فيه”، معتبرا أن القرضاوي “ينفذ سياسة النظام القطري بنشر كلمات لا تمت لأرض الواقع بشيء وإنما هي دعوات تخريبية وأنه يحاول استخدام الدين لخدمة السياسة”.

وتسبب القرضاوي، الداعية المصري المقيم في قطر والذي يتهم في بلاده الأم بأنه الزعيم الروحي لجماعة “الإخوان المسلمين” المحظورة في مصر والسعودية وعدد من الدول الأخرى، بأزمة وضجة كبيرتين إثر تغريدته الأخيرة التي قال فيها: “هذا الحج ليس لله تعالى حاجة فيه. الله غني عن العباد، وإذا فرض عليهم فرائض فإنما ذلك ليزكوا أنفسهم وليرتقوا في معارج الرقي الروحي والنفسي والأخلاقي إلى ربهم، ولتتحقق لهم المنافع المختلفة في حياتهم”.

ويتولى رجل الدين الإسلامي منذ العام 2004 منصب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي يتخذ من الدوحة مقرا له، وبعد اندلاع الأزمة الخليجية بين السعودية ومصر والإمارات والبحرين من جهة وقطر من جهة أخرى في يونيو 2017، أدرجت الدول الـ4 هذه المنظمة والقرضاوي في قائماتها للإرهاب.

 

قراءة 150 مرات

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون