أخبارالعرب

أعلنت الشرطة الصومالية أن حصيلة ضحايا التفجيرات التي هزت مساء أمس الجمعة العاصمة مقديشو ارتفع إلى 39 قتيلا. وقال مصدر في الشرطة: "أكدنا مقتل 39 مدنيا وإصابة 40 آخرين في تفجيرات أمس، وعدد القتلى قد يرتفع لأن بعض الناس ما زالوا مفقودين". ويوم أمس، أعلن مسؤولون أن سيارتين مفخختين انفجرتا قرب فندقين يرتادهما مسؤولون سياسيون صوماليون والمقر العام لقسم التحقيقات الجنائية. وذكر مصدر آخر أن انفجارا ثالثا وقع بعد دقائق في المنطقة نفسها القريبة من تقاطع كاي 4 المكتظ في وسط مقديشو. ولاحقا أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتشددة التي تربطها صلات بـ"تنظيم القاعدة" مسؤوليتها عن الهجوم.
هدد النائب عن كتلة "صادقون" التي تمثل حركة "عصائب أهل الحق" في البرلمان العراقي عدي عواد، بتشكيل فرق شبابية للدفاع عن اليمن ضد السعودية. وقال: "هناك تحرك من قبل أعضاء البرلمان العراقي لمطالبة المحاكم الدولية باتخاذ إجراءات قانونية بحق الدول التي ارتكبت جرائم ضد الإنسانية في اليمن"، لافتا إلى أن "أي هجوم تقوم به تلك القوات ويتسبب بقتل المدنيين يضاف إلى سجلها الدموي". وأضاف: "على المنظمات الدولية أن تستنكر وتخاطب بكافة الطرق وعن طريق المحاكم الدولية لإيقاف ومحاسبة قوات التحالف بقيادة السعودية التي تحصد أرواح الأبرياء في اليمن ولاسيما الأطفال الذين لا ذنب لهم".
أعرب تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية السابق عن فخر بلاده بنظامها القضائي، مؤكدا رفضها إجراء أي تحقيق دولي معها واتهام ولي العهد في قضية مقتل جمال خاشقجي بناء على التكهنات. وقال الفيصل في كلمة له في معهد السلام الدولي في نيويورك: "المملكة لن تقبل بأي محاكمة دولية للنظر في أمر سعودي، والنظام القضائي السعودي هو سليم ويعمل بوضوح، وسيأخذ التحقيق مجراه ... المملكة لن تقبل أبدا التدخل الأجنبي في نظامها القضائي".
تم التعرض لسيارة الأستاذ يونس قنديل الأمين العام لمؤسسة مؤمنون بلاحدود من قبل ثلاثة مسلحين و قامو بانزاله من سيارته بالعنف وتحت تهديد السلاح وأخذه لمنطقة نائية، و قام المسلحون الثلاثة بتعنيف قنديل و كسر رقبته و حرق لسانه كما قامو بتعذيبه بالكتابة على ظهره بسكين حاد كإشارة رمزية بشعة لإسكات لسانه وكسر قلمه، وطلب منه حرفياً أن يتوقف هو والمؤسسة عن الكتابة والحديث ثم قام المعتدون بوضع شيء على رأسه تبين أنه "مصحف" وأخبروه بأننا وضعنا على رأسك قنبلة موقوتة ستنفجر في حال تحركت، و بعدد بحث دام سبعة ساعات تم العثور على سيّارة يونس بالقرب من جسر عين…
بعد الإمارات العربية المتحدة وعُمان يأتي دور البحرين في التطبيع مع إسرائيل التي كشف فيها عن تلقي وزير الاقتصاد والصناعة فيها دعوة لزيارة المنامة. وكشفت وزارة الخارجية في إسرائيل أمس أن وزير الاقتصاد والصناعة إيلي كوهن تلقى دعوة رسمية من البحرين للمشاركة في مؤتمر دولي يهدف التداول في كيفية دفع مبادرات تكنولوجية بين الدول. وتأتي دعوة كوهين بعيد زيارة رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو عُمان وزيارات مسؤولين إسرائيليين آخرين منهم وزيرة الثقافة ميري ريغف التي زارت الإمارات ووزير الاتصالات أيوب القرا للإمارات ووزير المواصلات والمخابرات يسرائيل كاتس الذي تم استقباله بحفاوة في سلطنة عمان. ويعقد المؤتمر الاقتصادي في البحرين برعاية…

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون