كلفت القمة العربية ال30 المنعقدة بتونس دولة الكويت ممثلة العرب في مجلس الأمن الدولي، بتقديم مشروع قرار إلى المجلس واستصدار رأي من محكمة العدل الدولية بلاهاي يقضي بعدم شرعية الاعتراف الأمريكي بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان المحتل. كما كلفت القمة وفق تصريح الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، وزراء الخارجية العرب بالعمل بكل الوسائل والطرق الديبلوماسية والقانونية لمجابهة القرار الأمريكي. وبخصوص عدم الإعلان خلال قمة تونس عن الدولة العربية التي ستستضيف القمة العربية القادمة، أوضح أمين عام الجامعة العربية أن القمة القادمة ستعقد وفق ميثاق الجامعة ونظامها الداخلي في مصر، دولة المقر، أو في أي دولة أخرى تطلب استضافتها.
انطلقت وزارة الإسكان الصهيونية منذ يوم أمس الاحد 31 مارس 2019، في إعداد برنامج لبناء 30 ألف وحدة سكنية في هضبة الجولان السورية المحتلة، وإيجاد 45 ألف فرصة عمل، بهدف إسكان نحو 250 مستوطن مع حلول العام 2048. وللتذكير فقد وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الاثنين 25 مارس 2019 إعلانا يعترف بسيادة اسرائيل على هضبة الجولان السورية. ولقى قرار اعتراف الرئيس الأمريكي، معارضة وتنديدا واسعا من الدول العربية مؤكدين تبعية الهضبة إلى الأراضي السورية، معتبرين القرار بالإعتداء الصارخ على القرارات الدولية. واحتل الكيان الصهيوني هضبة الجولان 1967، وتبلغ مساحتها 1860 كيلومتراً مربعاً، وقد أقامت سلطات الاحتلال على أراضيها 33 مستوطنة، يسكنها 20 ألف مستوطن كما يوجد بها 20 ألف سوري، ويتركز وجودهم في اربع قرى هي : مجدل شمس، ومسعدة، وعين قنية، وبقعاثا.
كشفت صحيفة النهار الجزائرية، نقلا عن مصادر سياسية تأكيدها أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة يستعد لإعلان استقالته تطبيقا لأحكام المادة 102 من دستور البلاد. وأضافت ذات المصادر، أنها لا تستبعد إعلان الرئيس بوتفليقة مغادرة منصبه يوم الثلاثاء. *النهار
أعلنت الجزائر، أمس الأحد، منع كل الطائرات الخاصة من الإقلاع أو الهبوط في مطارات البلاد حتى نهاية الشهر الجاري. وفي مذكرة إلى الطيارين قالت سلطات الطيران إن القرار الذي يحظر على "كل الطائرات الخاصة الجزائرية المسجّلة في الجزائر أو الخارج الإقلاع والهبوط" سيبقى سارياً حتى 30 أفريل الجاري. ولم يتم إعطاء تبرير لهذا الإجراء الذي تم الإعلان عنه بعد اعتقال السلطات رجل الأعمال علي حداد. وأوقف الأمن الجزائري ليل السبت-الأحد حدّاد، المقرّب من عائلة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، حين كان مغادراً إلى تونس عبر الحدود البرية، بحسب مصدر أمني أكّد خبراً نشرته وسائل إعلام محلية.
حل، صباح الاحد، بتونس، الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، للمشاركة في الدورة الثلاثين للقمة العربية، التي تنعقد اليوم بقصر المؤتمرات بالعاصمة. وكان في استقبال الرئيس المصري وزير الدفاع عبد الكريم زبيدي ومستشار رئيس الجمهورية، الحبيب الصيد. وكان عدد من رؤساء الدول والوفود الرسمية قد توافدوا بداية من عشية امس السبت، على تونس، للمشاركة في أشغال القمة العربية وهم كل من رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، ورئيس الجمهورية اليمنية عبد ربه منصور هادي، ورئيس جمهورية العراق برهم أحمد صالح، وأمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. كما حل بتونس، رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني الليبي فائز مصطفى السراج، ورئيس دولة فلسطين محمود عباس، ورئيس جمهورية دجيبوتي إسماعيل عمر جيله، ورئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية محمد ولد عبد العزيز، وعاهل المملكة الأردنية الهاشمية عبد الله الثاني ابن الحسين.
الصفحة 5 من 282

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

455 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون