مرة جديدة سينزل المحتجون إلى الشوارع الفرنسية، احتجاجاً على غلاء المعيشة، وزيادة الضرائب على الوقود. وقد شهدت هذه الاحتجاجات اشتباكات بين الشرطة الفرنسية ومتظاهري السترات الصفراء. وأطلقت شرطة مكافحة الشغب في فرنسا الغاز المسيل للدموع على المحتجين الذين حاولوا كسر الطوق الأمني في شارع الشانزليزيه الشهير بالعاصمة باريس. وقالت متحدثة باسم شرطة باريس إن السلطات ألقت القبض على 16 شخصا. وللاشارة فأن السلطات الفرنسية حشدت آلافا من أفراد الشرطة الإضافيين في باريس، قبل ثالث مظاهرة ينظمها، السبت، المحتجون الغاضبون من رفع أسعار الوقود، في الوقت الذي حذر فيه مسؤولو الأمن من تجدد أعمال العنف. المصدر_وكالات
توفي الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الأب، اليوم السبت، عن عمر ناهز 94 عاما وتولى بوش الأب الرئاسة لفترة واحدة فقط بين عامي 1989 و1993، و هو والد الرئيس الجمهوري الأسبق جورج دبليو بوش الذي تولى السلطة لفترتين من 2001 إلى 2009.
تظاهر مئات الأردنيين اليوم الجمعة، بوسط عمان في أول احتجاج على قانون جديد للضريبة يدعمه صندوق النقد الدولي كان قد أقره البرلمان هذا الشهر. وردد نحو 300 شخص هتافات مناهضة للحكومة واحتشدوا قرب مكان لانتظار السيارات حيث فرضت الشرطة عليهم طوقا أمنيا لمنعهم من التوجه إلى مكتب رئيس الحكومة عمر الرزاز. وهتف عشرات من المحتجين قائلين « ارحل يا رزاز » واتهموا الحكومة بنهب أموالهم والفشل في علاج الفساد المتفشي على مستوى عال ووضع حد لتبديد الأموال العامة. وكان البرلمان الأردني الموالي في معظمه للحكومة قد أقر قانونا للضريبة يحظى بدعم صندوق النقد الدولي قبل نحو أسبوعين. ويفرض القانون زيادات ضريبية حادة من أجل تقليص الدين العام القياسي والمساعدة في إعادة الاقتصاد إلى مساره بعد أن تضرر من الصراعات في المنطقة. وغير العاهل الأردني الملك عبد الله الحكومة في جوان بعد أن أدى إقدامها على فرض قانون للضريبة في وقت سابق إلى موجة نادرة من الاحتجاجات وذلك بعد أشهر قليلة من فرض زيادات ضريبية كبيرة على سلع أساسية. وأُعيد صياغة الزيادات الضريبية في القانون الجديد الذي أقره البرلمان مؤخرا. وتصاعد الغضب الشعبي في الأسابيع القليلة الماضية تجاه حكومة الرزاز. ويقول كثيرون إنه لم يدخل سوى تغييرات شكلية على قانون الضريبة السابق ولم يف بتعهداته بالحد من تبديد الأموال وتحجيم الفساد.
حشدت السلطات الفرنسية آلافا من أفراد الشرطة الإضافيين في باريس قبل ثالث مظاهرة ينظمها اليوم السبت المحتجون الغاضبون من رفع أسعار الوقود في الوقت الذي حذر فيه مسؤولو الأمن من تجدد أعمال العنف. ولأكثر من أسبوعين أغلق محتجو « السترات الصفراء » الطرق عبر فرنسا في احتجاج عفوي وشعبي ضد زيادة ضرائب المحروقات وارتفاع تكاليف المعيشة . وتزايد الاحتجاج وتحول إلى أحد أكبر وأعتى التحديات التي واجهها الرئيس ايمانويل ماكرون منذ توليه السلطة قبل 18 شهرا. وقبل أسبوع تجمع آلاف المحتجين، الذين ليس لهم قائد وينظمون أنفسهم إلى حد بعيد عبر الانترنت، في باريس لأول مرة وحولوا شارع الشانزليزي إلى ساحة قتال بعد اشتباكهم مع الشرطة التي استخدمت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه الساخنة. وقال دينس جاكوب وهو مسؤول باتحاد للشرطة « نشعر بقلق من تسلل مجموعات صغيرة من مثيري الشغب الذين ليسوا من جماعة السترات الصفراء (إلى المظاهرة) للاشتباك مع قوات الأمن وتحدي سلطة الدولة ». وأضاف « هناك مخاوف من توجه البلطجية إلى أماكن أخرى في ضوء التواجد الأمني المكثف حول الشانزليزي ». وقال مسؤولون إنهم يتوقعون انتشار نحو خمسة آلاف من أفراد الشرطة والدرك في باريس مقابل نحو ثلاثة آلاف يوم السبت الماضي. وسيتم نشر خمسة آلاف شرطي آخرين عبر البلاد تحسبا لاحتجاجات أخرى من متظاهري السترات الصفراء. وقام عمال بوضع حواجز معدنية ولوحات خشبية أمام الواجهات الزجاجية للمطاعم والمتاجر الموجودة في أشهر شوارع باريس يوم الجمعة. وسيُغلق شارع الشانزليزيه أمام حركة المرور وسيدخله المشاة عبر نقاط تفتيش. وقال مسؤول اتحاد آخر للشرطة لرويترز « هناك قدر كبير من التحريض على وسائل التواصل الاجتماعي ونتوقع تجاوزا وعنفا ». ومن المقرر رسميا تنظيم ثلاثة احتجاجات عبر باريس اليوم السبت تشمل احتجاج أصحاب السترات الصفراء واحتجاجا نقابيا على البطالة ومظاهرة منفصلة ضد العنصرية.
رد الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، على التهديدات التي أطلقها "حزب الله" اللبناني، واستشهد في الرد بمقطع فيديو للزعيم الليبي الراحل معمر القذافي. ونشر الناطق باسم الجيش الإسرائيلي على صفحته في "تويتر" مقطعا مشهورا للقذافي يقول فيه "‫من كان بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة"، كما استخدم مقطعا آخر من المسلسل المصري المشهور "البيت الكبير". ونشر حزب الله اللبناني، الجمعة الماضي، شريط فيديو يعنوان "إن تجرأتم ستندمون" يهدد فيه إسرائيل، في حال هاجمت لبنان. وعُرضت في مقطع شريط الفيديو كتابات باللغة العبرية، إلى جانب مقتطفات من بعض الخطابات التي ألقاها الأمين العام للحزب حسن نصر الله مؤخراً، والتي يوضّح فيها أنه سيتم الرد على أي هجوم إسرائيلي على لبنان.
الصفحة 4 من 256

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

261 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون