اقتصاد و أعمال

أعلن وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري في تصريح له أن  البنك الإسلامي للتنمية  تعهد بتمكين تونس من مبلغ 1.5 مليار دينار ( 1500 مليار من المليمات) في أفق 2020 لتمويل البنية التحتية والتنمية الجهوية وذلك  في إطار الشراكة الإستراتيجية للتعاون  بين تونس ومجموعة البنك.وأشار إلى أنّ المؤسسة المالية ستعقد خلال الربيع القادم اجتماعا لمحافظيها وشركائها العالميين في تونس.  
يعتبر مسدي الخدمات الديواني ( ترانزيت ) أحد أهم مكونات المشهد الاقتصادي في محور التصدير و التوريد . سفير العملة الصعبة الترنزيت في تونس ليس بخير ، يعاني شأنه شأن أغلب القطاعات من جور القوانين و حيفها و اهمال سلطة الاشراف. فعوض ان نبحث في تونس عن حلول و اليات لتطوير اقتصادنا بالاعتماد على أهل الاختصاص ( رجال أعمال ، باحثين اقتصاديين ، مسدي خدمات ديوانية ... ) فان الامور  تعالج بطريقة اعتباطية و دون العودة بالنظر لاهل المقام .  مسدي الخدمات الديوانية في تونس قطاع هام يعتبر ركيزة من الركائز الاساسية ، فعلاوة عما يقدمه هؤلاء من خدمات ديوانية…
أفادت وزارة والاستثمار والتعاون الدولي في بلاغ لها أمس أن البنك الألماني للتنمية سيمنح تونس مطلع الأسبوع المقبل قرضا بقيمة 100 مليون أورو ( قرابة 290 مليون دينار) لتمويل مشاريع قطاع المياه. و تابع ذات المصدر ، ان وزير التنمية زياد العذاري سيتولى توقيع اتفاق القرض مع المديرة العامة لشمال إفريقيا للبنك الألماني للتنمية (كي اف دبيليو)، الاثنين المقبل بمقر الوزارة بتونس. وكانت تونس وقعت 8 اتفاقيات قرض مع البنك الالماني للتنمية، سنة 2015، بمبلغ 100 مليون أورو من بينها اتفاقية لتثمين النفايات" بمبلغ 9 ملايين أورو لفائدة الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات واتفاق للحصول على قرض بقيمة 15 مليون…
 وفق وثيقة لرئاسة الحكومة نشرتها وكالة تونس افريقيا للأنباء الخميس 21 سبتمبر 2017، فقد بلغت الخسائر المتراكمة للمؤسسات العمومية سنة 2015 حوالي 6 ألاف مليون دينار، أي بزيادة قدرها 214,9 بالمائة مقارنة بسنة 2010، وذلك دون اعتبار عجز الصناديق الاجتماعية 
تفاقم العجز التجاري إلى موفى أوت 2017 ليصل إلى مستوى 10068،5 مليون دينار   مقابل 8253،5 مليون دينار خلال نفس الفترة من سنة 2016. وقدرت نسبة تغطية الواردات بالصادرات تراجعا طفيفا مقارنة بنفس الفترة من سنة 2016 لتتحول من 69،2 بالمائة إلى 68،5 بالمائة.    ووفق المعهد الوطني للإحصاء فإن العجز تفاقم خاصة مع بعض البلدان على غرار الصين (2802 م د) وإيطاليا (1347،7 م د) وتركيا (1181،5 م د) وروسيا (876،9 م د) والجزائر (383،2 مد). في المقابل سجلت المبادلات التجارية فائضا مع العديد من البلدان الأخرى وأهمها فرنسا بما قيمته 1929،2 م د وليبيا 526،7 م د وبريطانيا 199،5 م د.    كما تبرز…

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

434 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون