الأحد, 22 جويلية 2018 14:06

مدير ديوان وزارة الشؤون الدينية: الوزارة لن تدخر أي جهد في تحسين صعوبات ظروف الإقامة في الحج خاصة في مخيمي مِنى وعرفات

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

أفاد رئيس ديوان وزارة الشؤون الدينية، طارق الحرابي، بأن الصعوبات التي تحف بظروف الإقامة في البقاع المقدسة ستبقى قائمة لا سيما بمخيمي مِنى وعرفات، إلا أن الوزارة لم ولن تدخر أي جهد لتحسين ظروف حجيجنا الميامين، بحسب قوله.


وأضاف في تصريح صحفي خلال إشرافه اليوم الاحد على الحج التدريبي الذي انتظم في إطار اليوم الجهوي للحجيج بفضاء معرض صفاقس الدولي وضمّ عددا من حجيج ولاية صفاقس و10 ولايات أخرى مجاورة، أن الغاية من هذا الحج التدريبي هو تهيئة الحجيج نفسيا على الحج الفعلي وعلى ما سيعترضهم من صعوبات ومشاق فيه، مردفا قوله « أحببنا أم كرهنا الحج مشقة ».
وعن كلفة الحج التي أثارت جدلا واسعا هذه السنة، أوضح الحرابي ان هذه الكلفة مفروضة على الحاج مقابل إقامته وسكنه واعاشته فقط، ولا تشمل الدعم الذي توفره الدولة للحاج من مرافقين ورعاية صحية وغيرها.

 

 
قراءة 46 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

439 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية