الإثنين, 02 جويلية 2018 13:52

وزيرة المرأة: الحكومة ليست مع أو ضد تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

قالت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن نزيهة العبيدي، اليوم الاثنين إن الحكومة ليست مع أو ضد ما جاء في تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة، معبرة في ذات الصدد عن ترحيبها بالنقاش والحوار حول هذا التقرير.

 

وأفادت الوزيرة في تصريح اعلامي على هامش اشرافها على افتتاح ورشة انتظمت بقمرت حول الوقاية من التطرف العنيف، ان الحكومة تنأى بنفسها عن دعم أي موقف من المواقف المعلنة ازاء تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة، مؤكدة في مقابل دعمها لما وصفته بالحركية الفكرية التي رافقت مسار اعداد هذا التقرير ونشره للعموم لابداء الرأي فيه.

وتضمن تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة، توصيات عدة تتعلق بالخصوص بإلغاء عقوبة الإعدام وإلغاء تجريم المثلية الجنسية والسجن ثلاثة أشهر لمن يعتدي على سرية الحياة الخاصة للآخرين والغاء المهر وإعفاء الأرملة من عدة الوفاة قبل الدخول وإرساء المساواة في الميراث بين الرجل والمرأة.

وقد أثارت عديد المقترحات المضمنة في هذه الوثيقة تباينا في المواقف وجملة من ردود الفعل المؤيدة والرافضة لها، اذ أكدت جامعة الزيتونة أنها لا تتحمل أي مسؤولية علمية أو أخلاقية عما جاء في تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة ،الذي قالت انه لا يعبر عن موقفها، بل ترى فيه التفافا مشينا على قيم الإسلام وتعاليمه.

وفي المقابل عبرت 34 منظمة وجمعية في تونس تنتمي الى التحالف المدني من أجل الحريات الفردية في بيان صدر عنها في جوان المنقضي عن دعمها لتقرير اللجنة، معتبرة أنه يتماشى مع المعايير الدولية لحقوق والإنسان ومع التوجهات المعاصرة للدولة التونسية. “

 

 
قراءة 70 مرات

  تابعونا على:

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

420 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

ثقافة و فنون

رياضة عالمية