الإثنين, 14 أكتوبر 2019 10:37

حركة الشعب : سعداء كون القضية الفلسطينية اصبحت محددا في اختيار رئيس تونس مميز

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)
أدلت الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها في دورها الثاني بدلوها ، بفوز المرشح المستقل قيس سعيد على حساب مرشح قلب تونس، نبيل القروي، بفارق عريض في الاصوات . دور ثاني ، شارك فيه ما يقارب ثلاثة ملايين من عدد المسجلين بالانتخابات، سجلت حضورا محترما للشباب عموما و للمقاطعين للمسار الانتخابي سابقا ، خصوصا . نسب و ارقام منحت شرعية شعبية لمرشح معزول برلمانيا، ستسهم كثيرا في دعمه مستقبلا و اعطائه قوة اقتراح تفك عزلته البرلمانية . من جانبه ، الامين العام لحركة الشعب ، زهير المغزاوي و في حضور تلفزي ، عبر عن فرحته بالنتيجة و عن سعادته كون القضية الفلسطينية اضحت محددا في الانتخابات الرئاسية . و خاصة ان اهم شعار رفعه سعيد في حملته التفسيرية كان التطبيع مع الكيان الصهيوني و الانتصار للشعب الفلسطيني، و الدفاع عن الخط الوطني و عن قضايا العروبة. نقطة من نقاط التقاء كثيرة تجمع قيس سعيد و عدد من الاحزاب كحركة الشعب و التيار ، و عدد من المنظمات الوطنية والنقابية قد تحدد لاحقا شكل التحالفات و الوجه العام للحكم و المعارضة
قراءة 160 مرات آخر تعديل على الإثنين, 14 أكتوبر 2019 10:48

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

544 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون