أخبار الجهات

على إثر العملية الغادرة التي جدت امس بجنعورة من ولاية قبلي و التي راح ضحيتها امني شهيدا لواجب . جابت صباح اليوم الاحد 12مارس 2017 مسيرة حاشدة للتنديد بالارهاب. و انطلقت الحشود من أمام مقر اتحاد الشغل و انتهت امام منطقة الامن الوطني بالمدينة 
بعد ارتقائه امس متاثرا بجراحه بعد العملية الارهابية أمس في جنعورة من ولاية قبلي .  من النتظر أن يتم تشييع جثمان الشهيد مظفر بن علي ، اليوم الأحد 12 مارس 2017 بعد صلاة العصر  بمسقط رأسه بطنبار من ولاية قبلي 
جدت عملية ارهابية منذ قليل بمنطقة جنعورة من ولاية قبلي تمثلت في هجوم نفذه اربعة ارهابيين على متن دراجتين ناريتين على دورية أمنية قارة.  وقدتمكنت قواتنا الامنية برد الفعا بقتل ارهابي و جرح اخرين فيما تزال العملية متواصلة للعثور على الرابع . و تجري الان عملية تمشيط واسعة للعثور على الارهابي الفار . وكما تقول الاخبار الواردة ان احد امنيينا قد استشهد متاثرا بجراح اصيب بها اثناء المواجهات وهو  أصيل قرية طنمبار من معتمدية قبلي الشمالية 
حسب ما افاد به مراسل "الخبر التونسية " فان مواجهات تدور الان في جنعورة من ولاية قبلي بين قواتنا الامنية و مجموعة ارهابية تحصنت بمركز للبريد .التفاصيل الاولية تقول ان قواتنا الامنية تمكنت من القضاء على ارهابي ، كما تم  تطويق مركز البريد بقوات الامن االمواجهة ما تزال دائرة الى حد الان  نوافيكم بالتفاصيل لاحقا
تم منذ قليل تداول خبر مفاده وقوع عملية ارهابية في جنعورة من ولاية قبلي ، و تقول المصادر ان المواجهات ادت لسقوط امنيين  نوافيكم بالتفاصيل لاحقا

  تابعونا على:

كاريكاتور اليوم

Has no content to show!

فيديوهات الخبر

 

 

المتواجدون حالياً

394 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

رياضة وطنية

رياضة عالمية

ثقافة و فنون